الاقصر تغني بالروسية في عرض مبهر

الاقصر تغني بالروسية في عرض مبهر

شهدت مدينة الاقصر احتفالية كبرى نظمتها القنصلية العامة الروسية بالغردقة بالتعاون مع المركز الثقافي الروسي بالقاهرة برئاسة مراد جاتين ومحافظة الاقصر، والهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة هشام عطوة احتفالية فنية تحت عنوان "جسر الصداقة" بحضور أحمد درويش رئيس إقليم جنوب الصعيد، والدكتورة/ هدى المغربى السكرتير العام المساعد بمحافظة الاقصر، فيكتور فوروبايف القنصل العام لروسيا الاتحادية بالغردقة، ألكسى جيلييف نائب قنصل عام روسيا الاتحادية، شريف جاد ممثلا عن جمعية الصداقة المصرية الروسية، الدكتور/ حمدى حسين رئيس جامعة الأقصر، صلاح رشوان وكيل وزارة الشباب والرياضة، أحمد أبو زيد رئيس حزب مستقبل مصر الحديثة، وايمان عبد العال نائبا عن وكيل وزارة التربية والتعليم، والدكتور/ احمد محي عميد كلية الفنون الجميلة بالاقصر، ويوسف محمود مدير فرع ثقافة الاقصر، والدكتورة / ليلى يوسف عميد كلية الالسن بالاقصر.

ضمت الاحتفالية كلمة ترحيب احمد درويش بالضيوف، وصرح "شىء مشرف لمصر أن تستقبل كل الثقافات من جميع دول العالم أجمع وان مصر تستطيع أن تحتوى جميع الثقافات وتقدرها وتتعاون معها وكل الشكر لجميع الجهات المشاركة في هذا الحدث المهم وأخص بالشكر جامعة الأقصر على التعاون الدائم والمستمر وجميع المشاركين من القنصلية الروسية".

ومن جانبه أكد فيكتور فوروبايف القنصل العام لروسيا بالغردقة إن مثل هذه الأنشطة تمثل جسرًا قويًا للتعاون الثقافي بين الشعوب، مؤكدا حرصه علي الخروج بالثقافة الروسية خارج حدود المراكز الثقافية لجميع محافظات مصر، وذلك من خلال العروض الفنية التي تقدمها الفرق الموسيقية للروس المقيمين بالغردقة، من خلال السعي للتواصل ثقافيا مع أهالي محافظة الأقصر نظرا لأهميتها الخاصة بصعيد مصر، واستعرض العلاقات المصرية الروسية التي تتميز بالامتداد التاريخي حيث تعد مصر أحد الشركاء الرئيسين لروسيا الاتحادية في منطقة الشرق الأوسط والقارة الإفريقية ، موضحا أنه هناك تعاون إستراتيجي بين البلدين في العديد من المشروعات التنموية المشتركة الجاري تنفيذها.

كما نقل شريف جاد ممثل جمعية الصداقة المصرية الروسية تحيات رئيس الجمعية الدكتور/ ابراهيم كامل واعضاء الجمعية ، وكما قدم الشكر للجانب الروسي على حرصهم على نقل الثقافة الروسية الى كافة المحافظات المصرية بهدف مزيد من المعرفة والتبادل الثقافي بين البلدين.

واضاف جاد ان الاحتفال بالثقافة الروسية أمر جدير بالاهتمام، حيث تعد روسيا دولة صديقة وترتبط بمصر بعلاقات استراتيجية، ويكفي انهم اصحاب ما يقرب من 97 مشروعا تم تنفيذهم مع مصر على مر عقود مختلفة.

واشاد جاد بالجسر الذهبي المتمثل في الاطفال والشباب الروسي الذي ينتمي للعائلات المختلطة "الزوج مصري والزوجة روسية"، ليصبح هذا الجيل حاملا للثقافتين واللغتين، وجسرا للتواصل بين الشعبين.

وتضمنت الاحتفالية مسابقة في التاريخ والجغرافيا حول "روسيا ومصر" وكانت المسابقة من تنظيم يلينا تشيرنيكوفا وأحمد فايد، كما ضمت الاحتفالية معرض "غطاء الرأس الذى كانت ترتديه النساء فى روسيا قديما والأزياء القومية"، وكانت هناك فقرات غنائية باللغتين العربية والروسية، وفقرة للفنون الشعبية والاكروبات.

اشرف على تنظيم الحفل فيكتوريا ميشانتشوك، ناتاليا بيليتسكايا، تاتيانا نيكيتينا، اولجا ليفتشينكو.

الكلمات المفتاحية الروسية

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;