ندوة "المنظومة الإعلامية ودورها فى تشكيل وضبط القيم الأخلاقية والإجتماعية للمجتمع المصرى"

  • عرض 2 صورة

تتطلع الدولة المصرية الجديدة والحديثة والرقمية دولة العلم والعمل والحلم والأمل إلى الإستخدام الأمثل للإعلام والإعلان والعلاقات العامة وبحوث الرأى العام ولوسائل الإعلام المختلفة المقرؤءة والمسموعة والمرئية إلى جانب شبكات التواصل الإجتماعى والسوشيال ميديا لاهمية مكانتها التى لايستهان بها فى حياة المجتمع المعاصر والمنتظر أن يكون لهذة الوسائل الإعلامية أثرها الجيد على المجتمع وعلى بناء المفاهيم والأخلاق والقيم وفى إطار محور الأمن القومى للهيئة العامة للاستعلامات نظم اليوم الثلاثاء الموافق ٦ سبتمبر مركز النيل للإعلام بالسويس ندوة حول المنظومة الإعلامية ودورها فى تشكيل وضبط القيم الأخلاقية والإجتماعية للمجتمع المصرى حاضر فيها الدكتور ايمن عبد الرحمن أستاذ الإعلام بالجامعة الأمريكية
وفى كلمتها الإفتتاحية للندوة أشارت الأستاذة ماجدة عشماوي مدير مركز النيل للإعلام بالسويس في كلمتها على تأثير الإعلام على القيم الأخلاقية حيث يؤثر بوسائله المتعددة فى افكار الإنسان وقيمة واخلاقه وتصرفاتة أيضا فلهذه الوسائل الإعلامية قدرة سحرية على التأثير على اللاوعى لدى الناس وزرع الأفكار التى تطرحها فى سلوكياتهم اليومية والحياتية و أن الإعلام يؤثر في سلوكيات الأفراد الكبير والصغير فالمحتوى العنيف يعكس نفسه على المجتمع والأفراد لذلك لابد أن نعرف جيدًا أيُّ محتوى نريد أن نتعرض له يؤثر ويغير من الصورة الذهنية للجمهور الملتقى والتى تغير من سلوكه واتجاهاته
وتحدث الدكتور أيمن عبد الرحمن وأكد على أن الإعلام يؤثر في تشكيل الهوية المصرية وليست فقط المضامين الإخبارية والبرامجية فقط وإنما كل المضامين سواء درامية أو مسرحية والسوشيال ميديا أيضًا لها تأثيرها الكبير خاصة على الأطفال والشباب
كما أكَّد دكتور عبد الرحمن على تأثير الإعلام على القيم المجتمعية وهناك علاقة وثيقة بين الإعلام ومنظومة القيم والأخلاق فى المجتمع فوسائل الإعلام تلعب دورا مهما فى المجتمعات فهى التى تنقل أنماط التفكير والقيم والمعرفة ولذلك فهى تسهم لخلق جانب مهم من الثقافة المجتمعية كما تمثل طريقة حياة الشعوب التى تعبر عنها واكد أيضا على أن وسائل الإعلام تنقل التراث المجتمعى بين الأجيال وتقوم بعملية تبادل الأفكار والأراء بين أبناء المجتمع وعليه فأن وسائل الإعلام دورها مهم وله الآثر البالغ فى دعم البناء الثقافى والإجتماعى والمجتمعى وفى عدم وجود أى خلل فى منظومته الأخلاقية والقيمية
وتطرق دكتور عبد الرحمن إلى مقومات المذيع والمقدم الناجح وأكد على أن أهم صفة من الصفات التي يجب أن يتحلى بها المذيع هي أن يتحدث مع المستمعين لا إليهم وأشار إلى أن مهنة الإعلام تحتاج إلى موهبة مُثقلة ومُدربة تستطيع أن تقف أمام الكاميرا وأن تؤدي أمامها بلغة سليمة ويستطيع أي شخص أن يعمل بالإعلام مهما كان مؤهله الدراسي طالما لديه الموهبة المثقلة.
وفى نهاية الندوة أشار عبد الرحمن إلى أن طرق النجاح وسبل الوصول إلى أعلى الدرجات وكيفية بناء الأحلام والعمل من أجل تحقيقها وأكد في هذا الصدد على أن كل إنسان يكون لديه الشغف والقوة على التعلم والقدرة على اكتساب مهارات وخبرات على كافة المستويات الثقافية حتى نكون مثقفين ونلم ونعلم جميع الأشياء ولا نكتفي بالتعلم في مجال واحد فقط وعلى أهمية حب النفس وأن يعرف الإنسان شغفه حتى يصل بنفسه إلى أعلى الدرجات.

الكلمات المفتاحية ندوة المعلومات الإعلامية

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;