آثار الحكيم وممدوح عبد العليم دويتو قدما مزيج من "الرومانسية والكوميدية"

آثار الحكيم وممدوح عبد العليم دويتو قدما مزيج من "الرومانسية والكوميدية"

كثيرًا مـنًا يعشق متابعة الأفلام والمسلسلات الكلاسيكية التى ترمز لزمن العذوبة والرقة الامتـناهية فهى أنيس دائم ورفيق مخلص حين يرغب الجمهور فى الخروج من بوتقة الواقع فمعظم القصص الدرامية القديمة رغم عدم واقعيتها بكثير من الآحيان ولكنها مزيجًا من المشاعر الراغبة فى تفريغ أفضل ما لديها .

فأثار الحكيم وممدوح عبد العليم لم يكونا مجرد ثنائى يقدمون مشاهد درامية وحسب وأنما تشعر بأنهم كيان لشخص واحد حين يتحدثون مع بعضهم البعض لا تشعر بالملل الحوارى فأحيانا لغة الجسد بينهم هى من تتحدث وبكل صدق وتلقائية.

فهم يعتبرون من أرق ما عرفتهم الشاشة الفضية الدرامية فلم يستهلكا مجهودًا من أجل ابراز موهبتهم فى تقديم الرقة والرومانسية والكوميديا الحقيقة بل تركا الجمهور يحكم بذاته على مدى جديتهم فى تقديم تلك القالب وبالفعل حقق قبولاً مرغوبا بشكل كبير تاركين تابلوه جميل من أجمل أعمالهم "ليالى الحلمية بشخصيات زهرة وعلى" و"المشاغبات والكابتن" و"بطل من ورق بشخصيات سوسن ورامى " و"الحب وأشياء وآخرى هند وسامح "

الكلمات المفتاحية

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;