إيجاد الهوية الفكرية نقاش على بساط البحث الثقافي

إيجاد الهوية الفكرية نقاش على بساط البحث الثقافي

لا يزال السجال دائراً حول مدى مفهوم الشاملة الثقافة وهو مؤشر جيد لأنّ الثقافة ظلت لزمن طويل الدائرة الأكثر غموضاً في تعريفها وتحديد دورها في كل نواحي الحياة ومجالاتها و قد عوّلنا في ورشة "قياس الرأي الثقافي " التي تنظمها وتنفذها الإدارة المركزية للتدريب وإعداد القادة الثقافيين بمقر المركزية للتدريب بمصر الجديدة على كون الثقافة المصدر لكلّ تقدّم والينبوع لكل ازدهار, وليست بالتالي نتاج أو إفرازات هامشيّة للتنمية وهو ما استدعى بطبيعة الحال الإحاطة بكل الجوانب الثقافية يُضاف إلى ذلك ان الحديث عن الثقافة كان يربطها سريعاً بالتراث والماضي وما يخلف ذلك من صعوبة في تحديد الزمن التاريخي .بناء على ذلك فقد رأت دكتورة هبه مغيب أستاذ بمعهد التخطيط القومي أن تبدأ المحاضرة بتسلّط البحث على مفهوم الثقافة ودورها في التنمية الشاملة, ليظهر جلياً ان الإنسان المثقّف هو المصدر وصمّام الأمان لنجاح عملية التنمية, وبالتالي الانتقال من حالة التخلّف واللاوعي إلى مرحلة الانتماء إلى روح العصر مع كل ما تحمله تلك الروح من قيم روحيّة وأخلاقيّة ،فعند طرح مسألة الثقافة على بساط البحث، فإننا نطرح بذلك مسألة تطوير وإيجاد الهوية الفكرية لمساحة وجودنا في هذا العالم.

الكلمات المفتاحية إيجاد الهوية الفكرية البحث الثقافى

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;