الأمن الأمريكي يكذب تقرير بلومبرج ضد أبل

الأمن الأمريكي يكذب تقرير بلومبرج ضد أبل

قالت وزارة الأمن الداخلى الأمريكية إنها لا تملك "أى سبب للشك" فى نفى أبل وأمازون وسوبرمايكرو للمزاعم التى وردت فى تقرير بلومبرج الذى نشر فى وقت سابق من هذا الأسبوع.

ووفقا لموقع "تك كرانش" فيعد هذا أول بيان حتى الآن من الحكومة الأمريكية حول التقرير، بعد إصدار مركز الأمن القومى فى المملكة المتحدة لبيان حول الأزمة.

وزعم تقرير بلومبرج، مستشهدا بأكثر من 12 مصدرا، أن الصين قامت بتركيب رقائق صغيرة على اللوحات الأم التى طورتها شركة سوبرمايكرو، والتى تستخدمها شركات تقنية بالولايات المتحدة - بما فى ذلك أمازون وأبل - لتشغيل الخوادم فى مراكز البيانات الخاصة بها، مما يسمح للصين بالتجسس على الشركات الأقوى فى العالم.

نشرت أبل وأمازون وسوبرمايكرو فيما بعد تصريحات على مواقعهما الإلكترونية لنفى هذا التقرير، بينما قالت بلومبرج إنها تتشبث بالقصة.

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;