محافظ أسيوط يترأس اجتماع مناقشة الموقف التنفيذي لمشروعات "حياة كريمة"

محافظ أسيوط يترأس اجتماع مناقشة الموقف التنفيذي لمشروعات "حياة كريمة"

ترأس اللواء عصام سعد محافظ أسيوط اجتماع مناقشة الموقف التنفيذى لمشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والمشروع القومي لتطوير الريف المصرى والوقوف على معدلات الأداء وتذليل العقبات أمام تنفيذ المشروعات وفقا للخطة الزمنية

... جاء ذلك بحضور العميد محمد صلاح ابوكريشة السكرتير العام المساعد للمحافظة والمهندس مصطفى عبد الفتاح مدير منطقة هيئة الابنية التعليمية بأسيوط والمهندس ياسر عبد الرحيم وكيل وزارة الرى بالمحافظة والمهندس محمد عادل دياب مدير مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة بجهاز تعمير الوادي الجديد والمهندسة هبة عبد الناصر مدير مشروعات حياة كريمة بجهاز تعمير وسط وشمال الصعيد والمهندس سيد جابر مدير أعمال الإدارة العامة للتوسع الأفقي ومشروعات الري بأسيوط والمهندس ناجح عبدالرحمن رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة والمهندس صابر عبد الرؤوف مدير تنفيذ الأعمال بالجهاز التنفيذى للهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بالمحافظة و يسرى كامل رئيس مركز ومدينة أبوتيج واسامة سحيم رئيس مركز ومدينة ساحل سليم والمهندسة أمل جميل مدير العلاقات العامة والمتابعة بشركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظة .

فى بداية الاجتماع استعرض المحافظ الموقف التنفيذي لكل قطاع من القطاعات المشاركة فى تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والمرحلة الجديدة منها الخاصة بتطوير الريف المصري.

وقال محافظ أسيوط إنه يجرى تنفيذ أكثر من 1500 مشروع بمختلف قرى ومراكز المحافظة ضمن مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة والمشروع القومى لتطوير الريف المصرى بتكلفة تقديرية 25 مليار جنيه بكافة القطاعات لتوفير كافة المرافق والخدمات بالقرى وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وتوفير حياة كريمة لهم تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية وخطة الدولة بتنمية الصعيد .

وأوضح المحافظ إنه تم – خلال الاجتماع - مناقشة خطة هيئة الأبنية التعليمية والتى تمثلت فى إضافة 1227 فصل دراسى بواقع 86 مدرسة بتكلفة 430 مليون جنيه بعدد 7 مراكز مستهدفة فى المرحلة الحالية ، كما تم مناقشة الموقف التنفيذى لمشروعات جهاز تعمير الوادى الجديد والتى يجرى تنفيذها بمركزى منفلوط وديروط بعدد 149 مشروع بتكلفة مليار و 665 مليون جنيه وجارى تنفيذ 52 مشروع منها وتتضمن مجمعات خدمات وإحلال وتجديد وتطوير مراكز شباب والمجمعات الزراعية وكبارى ومشايات ، كما تم مناقشة مشروعات جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد بمراكز " أبوتيج وساحل سليم وأبنوب وصدفا والفتح " بإجمالي 205 مشروع بتكلفة مليار و945 مليون جنيه منها 21 مجمع خدمات بتكلفة 210 مليون جنيه و21 مجمع زراعي بتكلفة 210 مليون جنيه وتطوير 47 مركز شباب بتكلفة 175 مليون و38 كوبري مشاة بتكلفة 100 مليون جنيه و87 وحدة صحية بتكلفة مليار و250 مليون جنيه ، كما تم مناقشة خطة شركة مياه الشرب والتى تمثلت فى تنفيذ 275 مشروع بتكلفة 3 مليار و172 مليون جنيه ، وبالنسبة لمشروعات الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظة فقد بلغت عدد 153 مشروع بتكلفة 13 مليار جنيه منها 144 محطة رفع وعدد 9 محطات معالجة جاري تنفيذها .

وأضاف المحافظ انه تم مناقشة الموقف التنفيذى لأعمال المشروع القومي لتبطين وتأهيل الترع والتى تستهدف 63 ترعة بمختلف مراكز وقرى المحافظة في المرحلة الأولى بأطوال 285 كيلو متر وبتكلفة تصل إلى 835 مليون جنيه لافتا إلى أن المستهدف تبطين 750 كم طولي من الترع بتكلفة تتجاوز 2.5 مليار جنيه خلال المرحلة الثانية التي تبدأ عام 2022 وتستمر لمدة ثلاث سنوات .

وأكد المحافظ على أهمية تكاتف كافة الجهود والعمل كفريق واحد لتحقيق أهداف المبادرة الرئاسية وتذليل أي عقبات وتيسير الإجراءات للإسراع في تنفيذ تلك الأعمال للارتقاء بمستوى خدمات البنية التحتية لتقديم خدمات أفضل للمواطن بتلك القرى والمساعدة في تخفيف العبء عن كاهلهم لتوفير حياة كريمة لهم وتحقيق التنمية المستدامة ورفع قدرات البنية الأساسية والتحتية من كل الجوانب الخدمية وذلك لتغيير واقع حياة المواطنين على نحو أفضل وأشمل لمواكبة الجهود التنموية الأخرى التي تشمل كل القطاعات بالدولة لافتا الى استمرار المتابعات الميدانية لتنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والمشروع القومى لتطوير الريف المصري وتوفير الخدمات المختلفة للمواطنين بالمناطق المحرومة وتحسين الخدمات في القرى الأكثر احتياجاً فضلا عن تكليف قيادات المحافظة ورؤساء المراكز والقرى بالمرور المستمر على المشروعات ومتابعة أعمال التنفيذ معلنا تقديمه لكافة سبل الدعم الممكنة وتذليل العقبات وتسخير كافة الإمكانات للنهوض بالخدمات المقدمة للمواطنين بمراكز وقرى المحافظة وتوفير ظروف معيشية أفضل لهم وفقاً لخطة ورؤية الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية وتوجيهاته المستمرة بتنفيذ تلك المشروعات بأعلى المواصفات والمعايير لتحقيق الأهداف المرجوة منها في تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين بقرى ونجوع المحافظة تحقيقاً لاستراتيجية مصر 2030 وتنفيذاً لخطط التنمية المستدامة.

يذكر أن المشروع القومي لتطوير الريف المصرى يستهدف 7 مراكز على مستوى المحافظة بإجمالي 149 قرية و 894 تابع ويتولى جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية بعدد 5 مراكز هي "ساحل سليم وأبوتيج وأبنوب وصدفا والفتح" ويتولى جهاز تعمير الوادي الجديد تنفيذ المشروعات بمركزي "منفلوط وديروط" وهناك متابعة مستمرة للأعمال لما لها من أهمية في تحقيق التنمية المستدامة ورفع قدرات البنية الأساسية والتحتية من كافة الجوانب الخدمية وذلك لتغيير واقع الحياة على نحو أفضل وأشمل لمواكبة الجهود التنموية التي تشمل كافة القطاعات بالدولة.

الكلمات المفتاحية محافظ أسيوط

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;