المرأة والحياة

المرأة والحياة

سنوات من الحب والعطاء والتضحيه عبرت أمامها دون أن تقف عندها ،فقد كانت تري أن الأمر طبيعي ولا يحتاج الي حديث أو ثناء فهي كأي إمراه تدري واجباتها وتعرف ما عليها ، لكنها حين بحثت عما لها اكتشفت أنه ليس لها إلا حق الملبس والمأكل والمشرب والمسكن والرعاية الزوجية والصحية وما زاد على ذلك هو مجرد تَفَضُل من الرجل عليها يعطيها إياه على قدر ثقافته وتربيته وما تشبع به من خبرات عن عالم يراه مليء بالذئاب الخاطفة .

فمتى ستعرف أيها الرجل أن المرأة كالبلبل تهنأ بالعيش على أغصان الأشجار وتخضع لك متى شعرت بالحب والاطمئنان فلماذا لا تحملها كما الأغصان والأوراق وتحميها بذلك من ذئاب الأرض معطياً اياها الإحساس بالأمان، وتشبع من نداها كما تشبع الأرض من ندى الفجر حين يسقط عليها ليمنحها الماء للحياة .

الكلمات المفتاحية

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;