الكتابة واسرارها

الكتابة واسرارها

الكتابة هي شيء جميل وراقي، فمن خلالها نكتب ما يجول في أذهاننا وخواطرنا، فمن الممكن لأي إنسان أن يعبر عن كل ما يفكر به سواء كان تفكيره إيجابياً أو سلبياً. أن القلم هو الذي يعبر عن ذاتك، فكثير ما تداهمنا الأفكار والهموم فلا نستطيع أن نقُص لأحد ما يدور بخواطرنا ،أو قد لا نجد الشخص المناسب الذي نستطيع أن نحكي له ما بخواطرنا، فنجد أن القلم هو خير صديق لنا حيث نكتب بدون خجل، نحكي دون أي لوم من أحد. الكتابة هي مصدر الراحة لكثير من الناس، في وقت بات القلم هو الذي يعبر ويسمع أفراحنا وأحزاننا وكل ما نشعر به من قلق، خوف واكتئاب. الكتابة هي ضمير كل إنسان، قلمك هو أمانة في عنقك. فإذا كتبت فاكتب الحقيقة وإذا وصفت فلابد أن تكون صادقا بعيداً كل البعد عن النفاق والخذلان وزيف القلم. فعلى سبيل المثال عندما تأتي العاصفة الذهنية للكاتب فإنه يتجول بقلمه إلى أعماق الحدث، فيكتب بخياله واقع جميل، ويعبر بفكره عن حديقة من الكلمات المتنوعة التي تجذب القاريء وتحببه فيما كتاباته التي قد تكون لمست واقعاً أو حدثاً ما. إن صاحب القلم هو صاحب فكر وهوية، حيث أنه يكتب عما يفكر به من أحداث قائمة، فتكون فكرته هي هويته التي تمثله وتمثل موقفه. أود أن أقول أن الكتابة هي موهبة من عند الله سبحانه وتعالى، فمن أتقننها فقد ارتقى، ويظهر ذلك من خلال أسلوب التفكير تجاه أي موقف، فالرقي يجعلك تفهم الحياة أكثر فتسمو بنفسك عن كل التفاهات التي ليس لها قيمة، وتنظر إلى الحياة بمنظور آخر، منظور فيه كثير من الوعي والإدراك، فهنا يكمن سر الكتابة.

الكلمات المفتاحية الكتابة واسرارها

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;