العادات الخاطئة التي تدمر الحياة الزوجية

العادات الخاطئة التي تدمر الحياة الزوجية

كل زوجة تتمنى أن يعيش حياة زوجية سعيدة ،وهذا يحتاج لمجهود لأنه أمر غير سهل ،و لتستمر الحياة دافئة وسعيدة إلى نهاية العمر بين الأزواج، ولكن يخطئ أحياناً الأزواج و يفعلون بعض السلوكيات التي تدمر الحياة الزوجية بينهما دون أن يعوا أو يدركوا مايفعلوا وسوف نطرح سوياً بعض السلوكيات التي تدمر الحياة الزوجية: أولاً: عدم وجود تواصل أجتماعي التواصل هو الأساس لاستمرار أي علاقة وخاصةً الحياة الزوجية فكل منهما تزوج ليجد شخصاً يتحدث إليه ويهتم به وبأحواله و يسأل عنه ، وإذا حدث له عكس ذلك مثلا كأهمال وعدم تفرغ الشريك له وعدم وجود حديث مشترك فيظهر الملل وتقتل الحياة الزوجية، إذا كنتم ترغبون في الأستمرار فيجب التحدث سوياً ومحاولة تقريب وجهات النظر ومصارحة كلاً منكم للأخر بمشاعره لأن بدون التواصل والصراحة بينكم سوف تنتهي حياة زوجية . ثانياً: إعطاء مساحة للشريك تضيق الخناق على الشريك ومراقبته المستمرة ،يقتل الحياة الزوجية فما الذى يمكن للزوجين التحدث عنه إذا عرفا كل شيء عن حياة الأخر فهذا يؤدى إلى الشعور بعدم وجود خصوصية على الإطلاق، نعم التواصل و التقارب أساس الحياة الزوجية و لكن يجب أن يشعر الإنسان بأن له حياة خاصة، لذا أعط شريك حياتك مساحته من الحرية يبتعد فيها عنك لتستطيع تقوية روابط الحياة الزوجية بينكما . ثالثاً :الغيرة المرضية أن تشعر بأن هناك شخص يحبك و يغار عليك أمر رائع ويشعل الحب من جديد فى الحياة الزوجية إلا أن الغيرة الدائمة سواء من الزوج أو الزوجة يمكن أن تحول الحب إلى كره وبغض لانها تؤدي لشجار دائم وفي بعض الاحيان يقضى على الحياة الزوجية بأكملها لأن الغيرة المرضية تشعر شريك حياتك بأنه محاصر في أفعاله و تصرفاته ويشعر بعدم ثقتك به و هذا يقتل الحب و يؤدي إلى نفوره منك و من الحياة الزوجية التى تجمعكما لذلك يجب عليك أن تبتعد دوماً عن الغيرة الزائدة و حاول التغاضي عن بعض الأمور التى تثير غيرتك لتستمرالحياة الزوجية. رابعاً:عدم الإهتمام إذا وجدك شريك خلال الحياة الزوجية التي تجمعكما معاً لا تهتم به أو بمشاعره و لا تعيره أنتباهك فيما يقول فهو مرة بعد الأخرى ستموت مشاعره تجاهك ولن يرغب بالأستمرار معك ويرغب في إنهاء الحياة الزوجية. خامساً: إساءة الزوجين لبعضهم أي نوع من الإساءة سواء بدنية أو عاطفية تسبب أضرار دائمة فى الحياة الزوجية حتى و إن كنت تعتقد أن المشكلة بينكما قد حلت إلا أن الاساءة التى حدثت منك تجاه شريك حياتك سواء كانت عاطفية أو بدنية فهى تحفر بداخله فجوة سوداء تبعده عنك أكثر و إن تكررت إساءتك إليه خاصة إن لم تحاول الاعتذار عنها و مفاداة تكرارها. من يحب لا يؤذي فإذا كنت تحب شريك حياتك بحق و ترغب في الحفاظ على الحياة الزوجية فإنك لن تؤذيه أبدا حتى و لو بكلمة . حافظوا على بيوتكم وحياتكم الزوجية التي قمت ببنائها ، البناء شئ ليس بسهل ويحتاج لكثير من الجهد أم الهدم ما اسهله .

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;