أماني مصطفى تطالب بالسيطرة على الحالة الشرائية التي تهدد الأسعار

أماني مصطفى تطالب بالسيطرة على الحالة الشرائية التي تهدد الأسعار

استنكرت الدكتورة أماني مصطفى، نائب رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، الإشاعات المتداولة حول نقص السلع بسبب أزمة كورونا التي دفعت البعض لشراء كميات كبيرة وتخزينها.

وتابعت مصطفى، في تصريحات صحفية لها اليوم، هذا السلوك يؤثر سلبا على الأسعار، لأن السوق قائم على العرض والطلب وكلما زاد الطلب علي المنتجات ترتفع الأسعار خاصة مع تدني الحالة الاقتصادية.

وأكدت مصطفى، أن الحالة الشرائية الخاطئة في الأسواق تفتح الباب للسوق السوداء، "الخاصة بالسلع الغذائية و الاستهلاكية"، التي تحتكر بعض البضائع و تمنعها من الأسواق تحت اسم "تعطيش السوق" ثم تبيعها بأسعار باهظة، كما تساعد من جهه أخرى على إغراق الأسواق بمنتجات فاسدة وغير آمنة كما فعل أحد المصانع الغير مرخصة لإنتاج الكمامات والزي الطبي.

وطالبت مصطفى، بضرورة اتجاه الشباب وصغار المستثمرين للتجمع في شراكات أكبر وعمل مصانع للإنتاج محلية والاهتمام بالسلع الأساسية وعمل دراسات سوقيه وفتح سوق عمل جديد.

ومضت تقول، مصر كان لها تاريخ في الصناعات غذائية، تربعت على رأسها قها و أدفينا، و بسكو مصر وغيرها من الشركات التي كان لها باع في السوق المحلي والعربي للتصدير.

وتابعت مصطفى، حان الوقت للاعتماد على الصناعات المحليه، وفتح المصانع المغلقة والاكتفاء الذاتي، ومنع حدوث نقص في السلع فالعالم في حاله ركود تجاري نتيجه توقف حركات النقل والملاحه لمنع انتشار الأمراض بين الدول، والرئيس يقدم كل يوم حزمة من الدعم الاقتصادي للمصريين كل يوم في كافة القطاعات.

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;