إطلاق سراح الرئيس البرازيلي السابق ميشيل تامر من الحبس الاحتياطي

إطلاق سراح الرئيس البرازيلي السابق ميشيل تامر من الحبس الاحتياطي

ج أصدرت محكمة العدل العليا في البرازيل اليوم الثلاثاء قرارا يمنح الضوء الأخضر لإطلاق سراح الرئيس البرازيلي السابق ميشيل تامر من الحبس الاحتياطي، وفقا لوكالة الأنباء الوطنية "إجنسيا برازيل". وكان تامر البالغ من العمر 78 عاما قد تعرض للسجن الأسبوع الماضي في ساو باولو فيما يتعلق بتحقيقات فساد. ودافع أمام القضاة الذين دعموا اطلاق سراحه بأنه لم يرتكب أي جرائم حديثة ولا يوجد أي أسباب أخرى تبقيه داخل السجن. وذكرت وسائل إعلام محلية أنه تم منع تامر من الاتصال مع المشتبه بهم الآخرين في القضية، كما أنه لن يسمح له بمغادرة البلاد، وسيستمر تجميد ممتلكاته. وكان تامر قد سلم نفسه يوم الخميس الماضي بعد صدور حكم قضائي بضرورة إعادته إلى السجن على خلفية صلته بتحقيق فى قضية فساد. وكان قد ألقي القبض على تامر في مارس، لكن تم إطلاق سراحه بعد أربعة أيام. ويشتبه في أنه وافق على دفع مليون ريال (260 ألف دولار) رشوة لصالح مشروع للطاقة، إلى جانب اتهامات أخرى. وطالت فضيحة الفساد المسماة "لافا جاتو" وتتعلق بشركة النفط الحكومية "بتروبراس" عشرات من الساسة ورجال الأعمال، ومن بينهم الرئيس الأسبق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا الذي يقضي عقوبة السجن لمدة 12 عاما في القضية نفسها.

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;