الحقيقة أم الكذب

الحقيقة أم الكذب

على الأعين الآ تكذب الذات
فمن يكذب فهو وضيع لا محال
اكثرنا يريد الصدق
ولكن العقل منقاد
إن الإخلاص ألا تؤثر فيك
إرادة غيرك مهما كلفك الأمر
من عناء أو إبتلاء
منا من يمثل دون أن يدري

وهناك من يتفوه بما لا يريد من كلمات
وما أقلنا مخلصين..
فإذا تكاملت الرجولة فيك
فكن إنسانآ
تملك الفضيلة واحكم النبض والنفس
فلا للقناعة تدعي وإن أصبت
القول والأفعال

وأنت تخفي الخبث بالفؤاد
تبين واشفق فلا تؤذ ضعيفآ
وكن منصفا وعطوفا
ك حبوب الرمال لا العكس
فمن يحتال ويمكر
ثعلب وذئب
فنبرات صوته نباح
وأفعاله تؤذي الروح

يدعي الإعتدال وهو فى حالة
خمول وانحطاط وكره
لا يدرك ولا يفهم
ولكنه يحفظ ويردد
بلا وعي
يأتي بالموعظة
وهو أشد الرذيلة والفحشاء
ويتلون ك الحرباء عن عمد

أنا أملك نفسي فلا تهمس بأذني
فلا تهب الذات للزات
صدف تتقدم ترغم إرادتي
لأكون مطاع لها
سأطرق كل الآسماع
ليصل صوتي للفضاء
سأسير إلى الذوبان
مع الرياح
لن يطول بي الزمان
حتى تتعب الأعشاب

من نفسها فتحترق وهي
عطشى إلى النار لا إلى الماء
أيها الشتاء نزلت ضيفا ماكرا
علي ...فمددت يدي يلوحهما
الصقيع والبرد
فصافحتك أيها الضيف
ووددت أن أفلت منك
بالرغم من محبتي لك
سأصل إلى مطرح شعاع الشمس

لن يكرهني شيء على الزحف
فيا لسماء الشتاء من أفاق صامتة
تتغلب على حرارة الضوء
دعها ملفعة بالصمت
هل حجبت سماء الشتاء الشمس
لم تختف إرادتي ولم أتعلم المكر
فهل فضح الصمت النفس
دعوا الصدفة تأتي إلي
فإنها طاهرة ك الماء والثلج
لن أرتجف من البرد أوالخوف

الكلمات المفتاحية الحقيقة ام الكدب

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;