طاقة رجال الأعمال الأفارقة تدعو لعقد مؤتمر قاري للاستثمار في التعدين

طاقة رجال الأعمال الأفارقة تدعو لعقد مؤتمر قاري للاستثمار في التعدين

قال المهندس حسين الغزاوي رئيس لحنة الطاقة بجمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة أن اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية “AFCFTA” سيكون لها دورا في توطين صناعات التعدين والطاقة بالقارة من خلال عقد شراكات بين الدول وبعضها والاستفادة من الخبرات التراكمية للدول التي حققت طفرات سريعة مجال صناعة التعدين وعلى رأسها مصر والاستفادة من مواد التعدين الخام الموجودة بوفرة في القارة السمراء.

ودعا المهندس حسين الغزاوي الى ضرورة الدعوة الى عقد مؤتمر افريقي خاص بالتعدين والاستثمارات في هذا المجال حيث ان هناك دولا كثيرة بالقارة السمراء تتمتع بميزات كبيرة منحها الله لها منها وفرة المواد الخام التعدينية والنفطية ودول اخرى لديها خبرات تكنولوجية وصناعية في هذا المجال ومن خلال عمل شراكات افريقية يمكن استثمار هذا الكنز الافريقي في تحويل المواد التعدينية الخام في شكل منتجات صناعية تحقق قيمة مضافة كبيرة .

واشار الغزاوي الى ان هذه الشراكات ستزيد من فرص العمل لابناء القارة السمراء وتحقق دخلا كبيرا من استغلال المواد الخام وتحويلها لمنتجات تستفيد منها الدول الافريقية وتحد من الاستيراد لمنتجات مثيلة وتفتح باب التصدير لهذه المنتجات لدول العالم .

وأشاد "الغزاوي " بفكرة إنشاء مكتب إقليمي بمنظمة التجارة الأفريقية يختص بتسهيل إجراءات وإيداع وتسجيل جميع حقوق الملكية الفكرية الخاصة بالدول الأعضاء بالمنظمة مطالبا بان يكون لمنظمة التجارة القارية الافريقية زمام المبادرة في الاعداد لمؤتمر التعدين بالقارة الافريقية

وأشار الغزاوي الى ضرورة ان يتم خلال هذا المؤتمر طرح مجالات التعاون والاستثمار المتبادل وان يتم اعداد دراسات سوقية واستثمارية عن امكانيات كل بلد في هذا المجال وما تملكه سواء وجود المادة الخام او العمالة المدربة او الامكانيات الصناعية والاستكشافية.

واكد رئيس لجنة الطاقة بجمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة أن أفريقيا غنية بالموارد الطبيعية مع وجود احتياطيات هائلة من المعادن، وتحتل المراكز الأولى في كمية الاحتياطات من خامات البوكسيت والكوبالت والماس والفوسفات الصخري والبلاتين والفيرميكوليت والزركونيوم و تنتشر بالقارة مناجم الذهب التي تُعد من الموارد الرئيسية للصناعات التعدينية في أفريقيا.
واكد ان نيجيريا وانجولا على سبيل المثال يصل حجم انتاجهما من البترول ٤٪؜ من حجم الناتج العالمي فيما تمثل القارة الافريقية بنسبة احتياطي ١٠٪؜ من النفط العالمي .

الكلمات المفتاحية طاقة رجال الأعمال

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;