فيروس كورونا وسوق الفوركس

فيروس كورونا وسوق الفوركس

 

فيروس كورونا وسوق الفوركس: أفضل زوج من العملات لعام 2020

لا يخفى على أحد منا ما فعلهُ فيروس كورونا المستجد بالاقتصاد العالمي، حيث لم تنجوا دولة من الخسائر المادية والبشرية، وللآسف الشديد مازالت تلك الحرب قائمة، حيثُ يتصارع العنصر البشري مع الفيروس الخفي.

وبكل تأكيد كان لتلك الحرب أثرها على الأسواق المالية، وبشكل خاص أسواق الفوركس، حيث شهدت تلك الأسواق أكبر مرحلة من التذبذب والتأرجح، ولعل سعر الدولار الأمريكي الذي يعد من العملات الرئيسية هو أكبر دليل على حجم التأرجح، حيث نجده تارة يرتفع وأخرى ينخفض، وذلك تأثرًا بالأخبار والقرارات المتخذة بشأن الفيروس.

ولكن هل هذا يعني أن العزوف عن سوق الفوركس؟ أم أن هناك أزواج عملات كانت ذات أداء أفضل وتحمل فرص ذهبية للتداول؟ هذا ما سوف نتعرف عليه سويًا في السطور القادمة.

ما هو سوق الفوركس وما هي أهم مميزاته

كلمة فوركس تعني العملات الأجنبية أي أن سوق الفوركس هو سوق تبادل العملات الأجنبية، ونجد أن الكثير من الأفراد يفضلون الاستثمار والمضاربة به عن الكثير من الأسواق الأخرى، وذلك كونه يجمع بين عدد كبير من المميزات.

فعلى سبيل المثال نجده يعمل على مدار 24 ساعة خلال اليوم، وذلك لمدة خمسة أيام في الأسبوع، كما أنه يتمتع بنسبة سيولة مرتفعة للغاية، ولا يتطلب من المتداول رأس مال كبير للبدء فيه، وخصوصًا ما إذا تم استخدام رافعة مالية كبيرة، مع العلم أن الرافعة سلاح ذو حدين، مما يتطلب توخي الحيطة والحذر عند استخدامها.

ويشمل سوق الفوركس على باقة كبيرة من العملات، ولكن هناك مجموعة من العملات تتميز بأنها الأكثر انتشارًا، وذلك مثل الدولار الأمريكي، واليورو، والين الياباني، والجنيه الإسترليني وغيرهم.

أفضل زوج من العملات لعام 2020

بالرغم من عدم قدرتنا على الجزم بوجه عام أن هذا الزوج من العملات هو الأفضل بوجه عام، وذلك لأن الزوج الأفضل يتوقف على ميول وتطلعات الشخص نفسه واهتماماته التجارية، وكذلك تحليلات السوق وحجم سيولته والتحركات السعرية وغيرها من الأمور.

إلا أنه بوجه عام نجد أن تلك الأزواج التي يكون الدولار الأمريكي أحد أطرافها تكون أفضل من غيرها، وذلك كون أن الدولار العملة الرسمية لاقتصاد واحدة من أكبر اقتصاديات العالم، كما أنه العملة المهيمنة على التجارة العالمية، وكذلك احتياطات البنوك المركزية.

أما بالنسبة لأداء أزواج العملات خلال أزمة كورونا، فنجد أن هناك الكثير من العملات قد انهارت، والبعض الآخر استطاع التماسك والأداء الجيد إلى حد ما.

ويأتي زوج EUR/USD على رأس العملات الأفضل أداء خلال العام الجاري، ولعل ذلك أمر طبيعي حيث يجمع هذا الزوج بين عدد كبير من المميزات، وذلك مثلالشعبية الواسعة بين كافة متداولي الفوركس، كما أن شركات الوساطة المالية تميز هذا الزوج في المعتاد بفرق سعر أو سبريد منخفض، هذة فضلًا عن اهتمام الخبراء والمحللين به، وتزويد السوق يوميًا بكافة تحليلاته وتوقعات تحركاته المستقبلية، مما يساعد المتداولين على اتخاذ القرار السليم وتجنب الأخطاء والخسائر الفادحة، وهو الأمر المحبب للغاية لهؤلاء الأشخاص الذين لا يقوون على تحمل نسبة مرتفعة من المخاطرة.

نصائح هامة عند تداول الفوركس في ظل انتشار وباء كورونا

بالرغم من شمول سوق الفوركسعلى الكثير من فرص الربح، إلا أن هذا لا يعني أن الخسائر أمر غير محتمل، لذلك لابد من التأني في عملية الاستثمار.

ويعد التعلم والتدريب الكافي هو الخطوة الأهم في عملية التداول، فالدخول للسوق دون الارتكاز على أسس علمية وخبرة وإن كانت بسيطة، سوف يكون أمر محفوف بالعديد من المخاطر.

كما تُعد خطوة اختيار وسيط الفوركس المناسب واحدة من أهم التحديات التي تواجه المتداول، وخصوصًا في ظل وجود العديد من الشركات الوهمية والنصابة، لذلك لابد من التأني عند اختيار وسيط التداول، والاطلاع على مراجعة أفضل وسيط للتداول والتي تكون متواجدة بالكثير من المواقع، حيث تغطي تلك المراجعات كافة نقاط القوة والضعف لدى الوسيط المالي، والمنصات التي يدعمها والدعم المتوافر والأصول المالية والسبريد وأزواج العملات، وغيرها من النقاط الجوهرية في عمليات التداول، فمع الاطلاع على عدة مراجعات سوف تتمكن من المقارنة بين الوسطاء واختيار الأفضل بالنسبة لك.

الكلمات المفتاحية

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;