رئيس التحالف: تطويرسور مجرى العيون يهدف لتحويل المنطقة إلى منطقة ثقافية وسياحية

رئيس التحالف: تطويرسور مجرى العيون يهدف لتحويل المنطقة إلى منطقة ثقافية وسياحية

صرح عاطف امين رئيس التحالف المصرى لتطوير العشؤائيات

أن خطة تطوير منطقة سور مجرى العيون هو ضمن خطة الدولة لإخلاء المدن المصرية من المناطق غير الامنة لان هذه المناطق كانت مصنفة كمنطقة غير آمنة وتعتبرغير مناسبة أبدا لحياة المواطنين ‎وانة منذ بدء عملية التطوير قامت محافظة القاهرة بإزالة 1076 منشأة بمنطقة السور والتى تتمثل فى المدابغ ومصانع الغراء ومخازن وأنشطة تجارية أخرى وتم نقل مدابغ سور مجرى العيون إلى منطقة الروبيكي في مدينة بدر بعد تجهيزها لتصبح منطقة رائدة في صناعة الجلود وتصديرها كما تم تعويض جميع الحالات التي رفضت الانتقال للروبيكي وفي منطقة أكشاك ابو السعود تم ازالة 463 عقار ونقل وتسكين 673 اسرة لمشروع الاسمرات 3 وإخلاء المنطقة البالغ مساحتها حوالي 8 أفدنة تقريبا وايضا تم الانتهاء من ازالة عقارات منطقة عين الحياة العشوائية بالكامل والتي تبلغ مساحتها 3،2 فدان تقريبا وتضم 205 عقار تم تعويض سكانها والبالغ عددها 70 اسرة وتسكينهم بأحد مشروعات المحافظة بمدينة 6 اكتوبر بالإضافة الي تعويض 76 اسرة عن مقابرهم بمنطقة عين الحياة والتي استلزم نقلهم لاستكمال اعمال محور الكوبري الجديد والذي يربط منطقة متحف الحضارة بالاوتوستراد وتم تسليمهم المقابر الجديدة ونقل رفات اهاليم بمعرفتهم واكد رئيس التحالف المصرى لتطوير العشؤائيات ان المحافظة خيرت الأهالي بين الحصول على وحدات سكنية بالأسمرات أو مدينة بدر مفروشة بالأثاث وكاملة المرافق أو الحصول على تعويض 100 ألف جنيه

واوضح رئيس التحالف المصرى لتطوير العشؤائيات ان مشروع تطوير سور مجرى العيون يعتبر ايضا ضمن المشروع الكبير لإحياء القاهرة التاريخية نظرا لما تتميز به المنطقة من وجود مسجد عمرو بن العاص أقدم المساجد الإسلامية في مصر وأفريقيا وكذلك الكنائس القديمة وهي الكنيسة المعلقة وماري جرجس وأبو سيفين والعذراء وكذا المعبد اليهودي وسور مجرى العيون بالإضافة الى متحف الحضارة وإن مخطط التصميمات يتكون من 4 عناصر أولها مسار حدائق من ميدان أبو الريش وحتى سور مجرى العيون وثانيها تطوير وتجديد ميدان السلخانة والثالث إنشاء حديقة سور مجرى العيون الحضرية وهى حديقة عامة لخدمة أهالى المنطقة الرابع يشمل تطوير المنطقة السكنية جنوب السور وإنشاء المحلات والبازارات والورش الخاصة بالحرف اليدوية والمنتجات الصناعية النادرة إلى جانب المطاعم والمقاهى السياحية والمتاحف وإنشاء مسرح مكشوف ونافورة، وفندق على مساحة 265 ألف متر مربع.بمحيط بحيرة عين الحياة واكد رئيس التحالف أن إجمالي تكلفة المشروع تصل إلى 6 مليارات جنيه مشيرا إلى أنه في حالة إضافة ما أنفقته الدولة من تعويضات للمتضررين من أهالي الروبيكي ستصبح التكلفة 13 مليارا واكد رئبس التحالف أن هناك فرصة تاريخية لتطوير القاهرة القديمة والقضاة على المناطق العشؤائية الغير امنه لانه منذ تولي الرئيس السيسي الحكم في مصر وتغيرت النظرة تماما إلى ملف العشوئيات الذي أهملته الحكومات السابقة على مدار 40 عاما حيث تغيرت النظرة من الإهمال إلى الاهتمام والاتجاه نحو التطوير

الكلمات المفتاحية القاهرة

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;