وزيرة الإستثمار تشارك حفل سفارة السويد بمناسبة مؤتمر لتمكين المرأة اقتصاديا

وزيرة الإستثمار تشارك حفل سفارة السويد بمناسبة مؤتمر لتمكين المرأة اقتصاديا

شاركت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، مساء اليوم الأحد 8 سبتمبر 2019م فى حفل استقبال رفيع المستوى اقامته سفارة السويد بالقاهرة، بمناسبة انعقاد مؤتمر المناقشة الوطنية للتمكين الاقتصادى للمرأة والذى تنظمه وزارة الاستثمار والتعاون الدولى، بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية وسفارة السويد، غدا الاثنين، بحضور السيدة/ غبرييلا راموس، رئيسة موظفي منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ومنسقة مجموعة العشرين، والسفير يان تيسليف، سفير السويد لدى القاهرة، والسيدة/ ماري كلير سوارد كابرا، سفيرة السويد بالجزائر والرئيس المشارك لمنتدى التمكين الاقتصادى للمرأة فى منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.

وقالت الدكتورة سحر نصر، إن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، منذ بداية ولايته، وجه بدعم تمكين المرأة في كافة المجالات، والنتيجة إن وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، ولأول مرة في تاريخ مصر، قامت بتخصيص مادة بقانون الاستثمار، تنص على التمكين الاقتصادي للمرأة، وزاد عدد الوزيرات بالحكومة إلى ثمان سيدات، وبلغت نسبة تمثيل النساء بالبرلمان 15%، وهذه نسب غير مسبوقة، ما يؤكد جهود الدولة لتمكين المرأة سياسيا واجتماعيا واقتصاديا، لتحقيق أهدافها، مؤكدة أن تمكين المرأة هو جزء هام من الإدارة الاقتصادية، لأن تمكين نصف المجتمع فيه الفائدة للمجتمع كله.

وأضافت الوزيرة، أن مؤتمر المناقشة الوطنية للتمكين الاقتصادي للمرأة، يمثل فرصة لتبادل الأفكار والتوصل لأفضل السياسات لجعل المرأة جزء فعال في الاقتصاد المصري، كما ستشهد جلسات المؤتمر بحث وتقييم التقدم المحرز في ملف التمكين الاقتصادي للمرأة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وفقا لتقييم منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، مشيرة إلى التعاون الكبير بين مصر والمنظمة لزيادة تنافسية الاقتصاد المصري، ودعم القطاع الخاص ورواد الاعمال خاصة سيدات الاعمال.

وقالت السيدة/ جبريلا راموس، رئيس موظفى منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية، إن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية تسعى لدعم خطط الحكومة المصرية لتمكين المرأة، كما تدعمها في أجندة الإصلاح الاقتصادي، مشيرة إلى أن الدكتورة سحر نصر قامت بجهود كبيرة لتهيئة البيئة الاقتصادية لعمل وتمكين المرأة، في قانون الاستثمار وفي قراراتها لدعم حركة الاستثمار، موضحة أن وجود سيدة قادرة على الإنجاز على رأس وزارة هامة مثل وزارة الاستثمار والتعاون الدولي يخلق مثل أعلى للفتيات المصريات، ويدفعهن لتحقيق الإنجازات.

وذكرت أن زيادة نسب تشغيل المرأة من 23% حاليا إلى 50%، سيزيد معدل النمو بحوالي 7%، لذلك علينا التأكيد أن تمكين المرأة قضية اقتصادية وليست قضية اجتماعية فقط.

وقال السفير يان تيسليف، سفير السويد لدى القاهرة، إن السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي قدم جهود عديدة لتمكين المرأة، كجزء من سياسته لإعادة بناء مصر، لقناعته أن ثروة مصر الأساسية هي ثروتها البشرية، ولابد من تكاتف الحكومة والمواطنين لتحقيق الاستخدام الأمثل لهذه الثروة، مشيرا إلى أن تمكين المرأة في خطط التنمية عامل أساسي في تدعيم النمو.

وأكد أن الحكومة السويدية تهدف إلى تعميق التعاون مع الحكومة المصرية في مجال تمكين المرأة.

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;