بريطانيا تقول إن قوارب إيرانية حاولت احتجاز ناقلة نفط تابعة لها

بريطانيا تقول إن قوارب إيرانية حاولت احتجاز ناقلة نفط تابعة لها

قالت الحكومة البريطانية، الخميس، إن 3 قوارب إيرانية حاولت احتجاز إحدى ناقلات النفط التابعة لها في مضيق هرمز.

وأوضحت لندن أن 3 قوارب إيرانية اقتربت من الناقلة البريطانية "هيريتدج" وحاولت احتجازها، لكنها فشلت، وفق ما أوردت وكالة "أسوشيتد برس".

وأعربت الحكومة البريطانية عن قلقها من التصرف الذي أقدمت عليه السلطات الإيرانية، وحثتها على تهدئة الوضع.

وفي تصريح له اليوم الخميس نفى فى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ما اسماه "ادعاءات بريطانيا"، معتبرا أن هذه ادعاءات لندن حول هذا الأمر "ليس لها قيمة".

وكان مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، قال اليوم الخميس إن 5 قوارب يعتقد أنها تابعة للحرس الثوري الإيراني، اقتربت من ناقلة نفط بريطانية في الخليج، أمس الأربعاء.

وأضاف المسؤول: أن "الزوارق الإيرانية طلبت من الناقلة التوقف في المياه الإيرانية، لكنها انسحبت بعد تحذير من سفينة حربية بريطانية لها عبر اللاسلكي". بحسب ما أفادت "رويترز".

وكان قائد في الحرس الثوري الإيراني هدد، باحتجاز سفينة بريطانية، ردا على احتجاز مشاة البحرية الملكية البريطانية لناقلة نفط إيرانية عملاقة في جبل طارق، لمحاولتها نقل نفط إلى سوريا في انتهاك لعقوبات الاتحاد الأوروبي.

مقالات مشابهه

من قسم آخر


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

راديو القمة

radio

فيس بوك

a
;